قوات الاحتلال المغربية كعادتها تتهجم على المواطنين الصحراويين بالعيون المحتلة

  الإثنين, 20 نوفمبر 2017 | 9:25 م | كتبه: إرادة شعب
article

العيون المحتلة -شبكة انتفاضة ماي الجناح الاعلامي لانتفاضة الاستقلال - أفادت وكالة الأنباء الصحراوية يوم  الأحد أن قوات الاحتلال المغربي أقدمت  بأزياء مدنية مساء أمس السبت بشوارع  وأزقة مدينة العيون المحتلة, بعد انتهاء مباراة لكرة القدم بين المنتخب المغربي ونظيره الإيفواري على اقتحام الأزقة والشوارع أين يقطن الصحراويون  بكثافة معترضة سبيلهم ومنفذة العديد من الاعتداءات الهمجية.

الشيء الذي يفسر حقد الاحتلال المغربي على كل ما هو صحراوي ، فبعد  انتهاءالمبارة مباشرة اقدمت قوات الاحتلال المغربية مزودة بجحافل من المستوطنين المغاربة لا لشيء الا انهم صحراويون.  

و أكدت الوكالة ان "هذه القوات المغربية قد اعتدت على المناضل الصحراوي سعيد  هداد وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة, كما أقدمت حشود المستوطنين على اقتحام  العديد من المحلات التجارية وسرقة بعض محتوياتها تحت رعاية شرطة الاحتلال ."

جدير بالذكر, حسب نفس المصدر, فإن "سلطات الاحتلال المغربي دائما ما تستخدم  حشود المستوطنين كجيش احتياط لترويع الصحراويين وترهيبهم حيث تستقدم سنويا  الآلاف منهم من داخل المغرب مغرية إياهم بالعديد من الامتيازات, وقد تم  استخدامهم كورقة للترهيب في العديد من المحطات لعل أبرزها سنتي 1999  و2010."حيث تدخلوا بهمجية ضد الصحراويين .

التعليقات

لا توجد تعليقات
أضف تعليق

إستطلاع الرأى

من يتحمل فشل المشاركة الصحراوية في مهرجان الشباب والطلبة بروسيا؟

85%
15%