المحامي السابق لدونالد ترامب يقر بالاحتيال وخرق قوانين تمويل الحملات الانتخابية

  الخميس, 27 سبتمبر 2018 | 6:11 م | كتبه: إرادة شعب
article

 الجزائر : شبكة انتفاضة ماي الجناح الاعلامي لانتفاضة الاستقلال - اقر مايكل كوهين، المحامي الشخصي السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاتهامات الموجهة إليه و المتعلقة بالاحتيال الضريبي وانتهاكات تتعلق بتمويل الحملة الانتخابية واختلاس أموال وذلك خلال مثوله أمس الثلاثاء أمام محكمة فدرالية في نيويورك.

وأقر كوهين، البالغ من العمر 51 عاما، بتورطه في خمس اتهامات بالاحتيال الضريبي واتهام بتقديم بيانات كاذبة لمؤسسة مالية واتهام بالتسبب عمدا في مساهمة غير قانونية لشركة في حملة انتخابية واتهام بمساهمة تفوق الحد المسموح  به في الحملات.

وبدأ المدعون افدراليون في نيويورك التحقيق مع كوهين بعد إحالة من المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر الذي يحقق في التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لسنة 2016، وفي تنسيق محتمل مع حملة ترامب الانتخابية.

في سياق منفصل، أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن أسفه لإدانة هيئة محلفين، المدير السابق لحملته الانتخابية بول مانافورت بتهم احتيال، واصفا  إياه بأنه «رجل جيد».

   وقال ترامب للصحفيين لدى وصوله إلى ولاية فرجينيا الغربية «أنا حزين جدا لهذا الأمر» معتبرا أن الإدانة جزء من «حملة اضطهاد» أعقبت الانتخابات  الأمريكية الأخيرة التي جرت في عام 2016.

وكانت هيئة المحلفين أدانت مانافورت في وقت سابق من يوم أمس الثلاثاء بالاحتيال، و ذلك في أول محاكمة تنجم عن التحقيق في تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي جرت عام 2016.

  وفي حين قرر القاضي إبطال محاكمة جزئية في عشر تهم لم تتوصل هيئة المحلفين إلى قرار بشأنها، دانت الهيئة مانافورت ببقية التهم الثماني والتي تتضمن الاحتيال الضريبي والاحتيال المصرفي وعدم التصريح عن امتلاكه حسابات في مصارف  أجنبية.

وفي شهر يوليو الماضي، داهم مكتب التحقيقات الفيدرالي منزل بول مانافورت، ضمن  إطار تحقيقاته الجارية في التواطؤ المشتبه بين حملة ترامب وروسيا خلال الانتخابات الرئاسية.

  وعقب يوم من المداهمة، تم تسجيل مانافورت كعضو بجماعة ضغط أجنبية لتقاضي  شركته 171 مليون دولار من حزب سياسي أوكراني نظير قيامها بأعمال خاصة في واشنطن

  المصدر :وكالة الإنباء الجزائرية

التعليقات

لا توجد تعليقات
أضف تعليق

إستطلاع الرأى

من يتحمل فشل المشاركة الصحراوية في مهرجان الشباب والطلبة بروسيا؟

67%
33%